يتفاوت مدى وصف البرنامج بين تقييم برنامج وآخر. وهكذا يمكن أن تكون أنشطة كثيرة مختلفة جزءاً من تطوير ذلك الوصف. مثلا، يمكن استجماع مصادر عدة من المعلومات معاً من أجل إنشاء وصف متكامل. إن دقة وصف برنامج قائم يمكن تأكيدها من خلال نقاش مع أصحاب المصلحة. ويمكن التحقق من وصف ما يحدث باستعمال مراقبة الأنشطة في الميدان مباشرة. ويمكن توسيع وصفٍ ضيقٍ للبرنامج من خلال الاستعانة بعوامل نابعة من السياق (مثل وتيرة تبدل العاملين، أو عدم كفاية الموارد، أو الضغوط السياسية، أو مشاركة الناس بقوة)، أي العوامل التي قد تؤثر في أداء البرنامج. للمزيد من المعلومات، أنظروا الفصل 39، القسم 3 عن: تقديم معلومات التقييم إلى جمهور من المجتمع المحلي.
الناس أو المنظمات الذين يخدمهم البرنامج أو يتأثرون به يمكن أن يضموا عملاء، أفراداً في الأسر، منظمات الأحياء، المعاهد الأكاديمية، الرسميين المعنيين والمنتخبين، مجموعات المناداة أو المناصرة، وسكان المجتمع المحلي. وقد يكون من المهم إشراك الأفراد الذين يشككون في البرنامج أو يعادونه. إن فتح التقييم على وجهات نظر متعارضة واستدراج المساعدة من خصوم البرنامج المحتملين يمكن أن يعزز مصداقية التقييم. لمزيد من المعلومات، انظروا الفصل 30، القسم 6 عن: تشجيع مشاركة الخصوم كما الحلفاء.
مرة أخرى، يجوز للأفراد، بل غالبا ما ينبغي عليهم المشاركة في هذه الأمور لصالحهم الخاص ولصالح أسرهم (رسالة بولس الأولى إلى تيموثاوس ٤: ٨؛ ٥: ٨؛ إنجيل مرقس ٦: ٣١؛ رسالة بولس الأولى إلى أهل كورينثوس ١١: ٢٢، ٣٤). لكن ما هي مقاطع الإنجيل التي تجيز للكنائس المحلية تنظيم ورعاية فرق الكرة، مباني الألعاب الرياضية، فرق الكشافة، المخيمات، الحفلات، الكرنفالات، الإنتاج المسرحي، الحفلات الموسيقية، المطابخ، والمطاعم؟ 

2. أمّا الاعتبار الثاني فهو أنّ الروابط غير الاعتيادية قد تعطينا معلومات مهمّة. فزيادة المساحة التي تخصّصها المتاجر للأطعمة الصحّية تدلّنا على اهتمام الناس بالنظام الغذائي مثلاً، وقد تعكس اعتماد أنماط الحياة الأكثر صحّةً. وقد يكون التراجع الشديد في تقديم علب الكبريت التذكارية في المطاعم مرتبطاً نوعاً ما بتراجع استخدام التبغ. وقد يشير الارتفاع في نسب التغيّب عن المدرسة بسبب "الحوادث"، إلى زيادة الإساءات  إلى الأطفال. إذاً، علينا أن نحاول التفكير بشكلٍ مُبتكر حول المؤشّرات الممكنة. https://averillsolutions.com/wp-content/uploads/2018/12/hiring-a-fundraising-consultant_sources-1.jpg
2 – تصميم الجرافيك : إذا كنت تحب الإبداع و طرح أفكارك و تفضل العمل الفردي يمكنك العمل كمصمم للجرافيك و ليس عليك تقديم نفسك للشركات الكبرى في بداية مسيرتك يمكنك أن تقدم خدماتك للطلاب و المعلمين الذين يريدون تصميمات بسيطة أو للمنظمات الغير ربحية كالكنائس و الجمعيات الخيرية التي تحتاج لافتات للدعاية و الإعلان و حتى يمكنك العمل عبر الإنترنت من خلال تقديم خدماتك في المواقع التي تقدم خدمات للعاملين الأحرار.
تلخيصا للشروطالـ21، أعلن زينوفييف “بمثل ما انه ليس سهلا على الجمل أن يمر خلال ثقب الإبرة فإنني آمل ألا يكون من السهل على أنصار الوسط أن يمروا خلال الشروط الـ21″. لقد حضر المؤتمر قادة بارزون من الوسط، كريسبيان وديتمان من الحزب الاشتراكي الديمقراطي الألماني المستقل وسيراتى من الحزب الاشتراكي الإيطالي. إلا أن لينين دحض اعتراضاتهم بقوة بوصفها” كاوتسيكية الأساس…. ومتشربة بروح برجوازية‘.
وشدد نعمة على ضرورة أن «تضع الوزارة خطاً خاصاً للمنظمات الأهلية، وخصوصاً الجمعيات الخيرية، فنحن نواجه صعوبة في التواصل مع الوزارة عبر الهاتف، ونضطر أحياناً إلى الذهاب إلى الوزارة من أجل إنهاء أمر بسيط». وفي تعليق على اشتراط تعيين مدقق مالي على حسابات الجمعية في حالة زادت مصروفاتها على 10 آلاف دينار، رأى نعمة أن «هذا الأمر قد يكون صعباً بالنسبة للجمعيات الخيرية، ونحن في جمعية المرخ دفعنا قرابة 400 دينار من أجل تدقيق حساباتنا».
من أجل بناء نوع الحزب الذي كان يرغب فيه، كان على لينين أن يخوض العديد من المعارك الفيصلية. كانت أهم ثلاث معارك ضد(أ)” التصفوية، اليمينية” (ب)” الاستدعائية، اليسارية المتطرفة” (ج) التوفيقية، الوسطية. أصبحت هذه النزعات شديدة الشراسة والتشابك، ولم يكن المستوى النظري للمجادلات التي أفرزتها عاليا جدا على الدوام. وبالتالي فليست هناك حاجة للدخول في تفاصيلها هنا، ولكن ظهرت مع ذلك بعض المبادئ العامة الهامة التي تستحق الذكر، والتي أكتشف لينين نفعها في السنوات اللاحقة،أولا، مبدأ أن الحزب ليس فقط منظمة للهجوم، وإنما أيضا للانسحاب المنظم. من بين جميع الأحزاب المعارضة والثورية المهزومة، أجرى البلاشفة الانسحاب الأكثر تنظيما، بأقل الخسائر”لجيشهم” ومع الحفاظ على نواة هذا الجيش كأفضل ما يكون. ثانيا: مبدأ الجمع بين العمل غير الشرعي واستخدم” الفرص الشرعية” وثالثا:مبدأ الوصول بالصراع ضد الانتهازية إلى استنتاجاته التنظيمية وإحداث انشقاق مع جميع العناصر غير الثورية.
الكنيسة هي جسد روحي لوعظ الإنجيل ورعاية بعض الأعضاء المعدمين. لا ينبغي لها أن تنحرف عن هذا وأن تسعى وراء مصالح "الإنجيلية الاجتماعية". خص الله الأفراد بواجبات إضافية لم يفرضها أبدا على الكنائس المحلية. إذا كنا نؤمن أنه ينبغي على الكنيسة أن تحافظ على مكانتها الروحية وأن تقتصر ممارساتها على ما فوض إليها فقط، يجب علينا إذن أن نعترض عندما يلقي الأفراد بمسؤولياتهم على عاتق الكنيسة.
<p>من ناحية أخرى، عليك البقاء مع الدين، في عنصر التحكم. مقرض سوف تريد أن ترى خطة أعمال وسوف شواء تقوم على الاستراتيجيات والممارسات التجارية الخاصة بك، ولكن مرة واحدة كنت قد قمت بالموافقة، أنهم لن نحاول اتخاذ زمام منك كرأس المال الاستثماري أو أحياناً القيام بالمستثمرين للأسهم الخاصة. قد تحتاج إلى إظهار التقارير المالية وتلتزم "العهود" تحديد أشياء مثل مستويات النقدية لديك للحفاظ على الصحة للأعمال التجارية، ولكن طالما عملك بصحة جيدة وكنت تقوم السداد، يمكنك الاحتفاظ بالسيطرة الكاملة.</p>
ويمكن تتبّع التوجّهات السكّانية في المجتمع المحلّي من خلال تنامي المتاجر والمنظّمات الأسرية أو المناطقية أو اللطائفية أو الإثنية، أو من خلال الإعلانات التي تطلب أشخاصاً يجيدون لغاتٍ مُعيَّنة، أو الصفوف التي تُعطى بلغتَين في المدارس، أو ازدياد إعلانات المدارس الخاصة والمدارس التابعة لجهات دينية أو فئوية...الخ. وغالباً ما تُستخدَم هذه الأنواع من القياسات في تقدير الاحتياجات  وبالتالي تحديد الاتّجاه الذي يجب أن تُوجَّه نحوه الجهود المجتمعية. فالنمو السريع في فئةٍ من الأقليات الطائفية أو المناطقية أو اللغوية قد يسلّط الضوء على الحاجة إلى برامج مدرسية جديدة، وإلى صفوف لتعليم اللغات للبالغين، وإلى مترجمين فوريين في المحاكم والمكاتب الحكومية والمرافق الطبّية...إلخ.
×