قد تكون المؤشّرات على مستوى المجتمع المحلّي – أو القياسات التي تُظهِر واقع الظروف التي يعيش الناس في ظلّها في المجتمع المحلّي – مفيدة في التقييم، وفي التقدير، وفي المساءلة، وفي تغيير السياسات. ويمكننا إيجاد بعض المؤشّرات على مستوى المجتمع المحلّي – إمّا المستقاة من المعلومات المتوافرة، كالبيانات الإحصائية، وإمّا التي يتمّ جمعها محلّياً – التي سوف تساعدنا على فهم المسائل والتوجّهات في غالبية الشؤون التي تؤثّر على المجتمع المحلّي. في هذا القسم، ارتأينا أن نقدّم بعض الأمثلة من عددٍ من الميادين المختلفة – الصحّة، والخدمات الإنسانية والتربية، والتنمية المجتمعية، والسلامة العامة، والبيئة – وأن نشرح بإيجاز كيفية استخدام بعضها. https://nonprofits.fb.com/wp-content/uploads/2016/11/4b_raise_money_on_your_facebook_page.png?fit
الشباب هم أطفال الأمس، وعماد الحاضر، وقوة المستقبل، ويُعتبرون الركيزة الأساسية في تقدّم وبناء كل مجتمع، فهم يحملون بداخلهم طاقات وإبداعات متعددة، يحرصون من خلالها على تقديم الأفضل للمجتمع الذي يعيشون فيه، ويستطيع الشباب من خلال التعاون بين بعضهم البعض على الرقي بالمجتمع، وحث الآخرين على المشاركة الفعالة في تقدّمه، كما أنّ هذا الدور الذي يلعبه الشباب ينعكس إيجابياً على معارفهم، وزيادة تأثرهم وتأثيرهم بالآخرين.أهمية الشباب في تقدم المجتمع
في كتيبه الإمبريالية أعلى مراحل الرأسمالية، استهدف لينين إظهار أن الثورة كانت على جدول الأعمال على النطاق العالمي كانت حجة لينين، في خطوطها العامة، هي أن الإمبريالية كانت نتاج التحول، من خلال قانون تركيز رأس المال، من الرأسمالية القائمة على المنافسة الحرة إلى عكسها، الرأسمالية الاحتكارية. كان هذه مصحوبا بسيطرة رأس المال المالي على رأس المال الصناعي. وتحقيق تراكم الفائض من رأس مال لم يكن من الممكن أن يجد منافذ مربحة إلا في البلاد المتخلفة حيث العمل رخيص ورأس المال نادر.

بالإضافة إلى إقامة الأساس الموضوعي لأممية ثورية جديدة، وفر تحليل لينين للإمبريالية أيضا أساسا اقتصاديا لنقده للأممية الثانية، مستدعيا تعليقات إنجلز حول برجزة قسم من البروليتاريا الإنجليزية بسبب الاحتكار الصناعي والكولونيالى لإنجلترا جادل لينين بأن الاحتكارات الإمبريالية ربحت “سوبر أرباح” من استغلالها للمستعمرات وأن ذلك سمح ” لبرجوازية القوى العظمى” بأن ترشى اقتصاديا الشرائح العليا من عمالها. في القرن التاسع عشر كان هذا ممكنا في إنجلترا فقط، وقد عمل هناك لعقود مفسدا الحركة العمالية.إما الآن. فإن كل قوة عظمى “إمبريالية تستطيع أن ترشى، وترشى بالفعل، شرائح أصغر(من إنجلترا في 1848- 1868) من” أرستقراطية العمال ” بهذه الطريقة، ففي جميع البلدان أمنت البرجوازية لنفسها بالفعل. أحزابا عمالية برجوازية” من الاشتراكيين الشوفينيين. هكذا اعتبر لينين أن الانتهازية أوالإصلاحية، في حركة الطبقة العاملة لم تكن مجرد مدرسة فكرية بديلة. أومؤشر على عدم النضج. أوحتى نتاج لضغط الأيدلوجية البرجوازية. بل كان لها على العكس “أساس اقتصاديا” كانت الانتهازية هي التضحية بالمصالح الكلية للبروليتاريا ككل لصالح المصالح الفورية لمجموعات منفصلة من العمال. يعنى مفهوم “الحزب العمالي البرجوازي” أن الانتهازية ينظر إليها على أنها عميل العدوالطبقي داخل صفوف البروليتاريا.
تدرك عملية تبرير الاستنتاجات أن الأدلة في التقييم لا تتحدث بالضرورة عن نفسها. فالدليل يجب أن يُدرس بعناية من منظور عدد من أصحاب المصلحة(؟) للتوصل إلى استنتاجات مبررة ومدعومة جيداً. ويمكن تبرير الاستنتاجات حين تُربط بالدليل المجموع وتقاس بمجموعة القيم التي اتفق عليها أصحاب المصلحة(؟). وهؤلاء يجب أن يتفقوا على استنتاجات مبررة حتى يستعملوا التقييم بثقة. https://snowballfundraising.com/wp-content/uploads/2018/07/Mission-Trip-Fundraising-Ideas-1.jpg

أصبح مفهوم السلامة العامة، في مدنٍ كثيرة على الأقلّ، يعني أكثر من الحماية التي تقدمها الشرطة، والمباني المُقاومة للزلازل، أو الحماية من الفيضانات...فهي تعني أيضاً السلامة لجميع السكان بدون تمييز من التشبيح والتسلط والإرهاب والانتهاكات في مختلف جوانب الحياة اليومية. وهذا بدوره يطرح مسائل تتعلّق بالخصوصية والحقوق المدنية، عندما تصبح "الحماية" متطرفة أو خارج المساءلة. وكما في المجال الصحّي، فإنّ الطريقة الأكثر فعالية في تأمين السلامة العامة تكمن في اتّخاذ التدابير الوقائية قبل ظهور أيّ تهديد (وتتبع الأسباب الجذرية لتشدد "الحماية" أو انحرافها. مثال: من المفيد اتّباع الاستراتيجية التي تقضي بتوفير بدائل مُنتِجة ومقبولة لمواجهة البطالة والفقر والعصابات والمخدّرات، وتطوير علاقاتٍ ودّية مع الشباب قبل أن يتحوّل عنف الشباب إلى مشكلةٍ.


المستخدِمون هم الأشخاص المحدَدون الذين يتسلمون ما خرج به التقييم. وهم الذين سيختبرون مباشرةً عواقب المقايضات المحتومة في عملية التقييم. مثلاً، يمكن أن تكون إحدى المقايضات إجراء تقييم متواضع نسبياً بما يلائم الموازنة الأمر الذي يؤدي إلى نتائج مؤكدة بأقل مما لو كان التقييم شاملاً تماماً. من هنا يكون للمستخدِمين المستهدفين الحق في المشاركة في اختيار مجال تركيز التقييم لأنهم هم الذين سيتأثرون بنتائجه. إن تصميم التقييم من دون مشاركة ملائمة من قبل مستخدِميه في اختيار بؤرة تركيزه قد يتحول إلى تمرين منحرف وغير ذي صلة. بالمقابل، عندما يجري تشجيع المستخدِمين على توضيح استخدامات التقييم والأسئلة ذات الأولوية والطرق المفضلة فهذا على الأرجح يساعد على التركيز على الأمور التي ستحدد مضمون الخطوات في المستقبل وتؤثر فيها.
<figure class="post_image"><a href="https://graphicriver.net/item/business-plan-powerpoint/6098844" target="_self"><img alt="Business Plan Modern PowerPoint Design Deck" data-src="https://cms-assets.tutsplus.com/uploads/users/23/posts/26433/image/business-plan-modern-powerpoint-design-deck.jpg"></a></figure><h2>3 نصائح
هنالك عاملان يفسران الخضوع السلبي المستمر للأحزاب الشيوعية الأجنبية للتوجه الروسي الأول هوسلسة الهزائم التي تعرضت لها حركة الطبقة العاملة الدولية. احتفظ الروس فقط بالمكانة المرموقة التي كفلها النجاح وعلى أساس لاشيء سوى النكسات لم يطور أي حزب آخر الثقة أوالنفوذ للازمين لتحديهم والسبب الثاني هوفشل البلاشفة في التوصيل أوبمعنى آخر فشل الأحزاب الأجنبية في التعلم لقد وجد شيوعيوألمانيا وإيطاليا وفرنسا…الخ. أنفسهم دائمي التعرض للنقد والتصحيح أولا من اليسار ومن اليمين خلال هذه العملية يبدوانهم لم يستوعبوا المنهج اللينيني ككل والذي كانت التصحيحات تقوم عليه وإنما استوعبوا فقط فكرة أن موسكوكانت دائما على حق وبالتالي. فلم يطوروا أبدا القدرة على التحليل الملموس المستقل التي اعتبر لينين من وظائف الحزب غرسها في قادته في خطابه الأخير أمام الأممية الشيوعية في نوفمبر 1922. بدا أن لينين بدأ التصارع مع هذه المعضلة وان كانت الفرصة لم تتح له لتطوير أفكاره:

وكما أصر لينين في 1903 على الفقرة 1 من أحكام الحزب كسلاح ضد الانتهازية فقد وضع الآن 21 شرطا للقبول في الأممية الشيوعية. كانت هذه الشروط شديدة الصرامة نص الشرط الثاني على أن أية منظمة تريد الانضمام إلى الأممية الشيوعية عليها أن تعزل بشكل ثابت ومنتظم الإصلاحيين والوسطيين عن مواقع المسئولية في حركة الطبقة العاملة.، وأصر الشرط الرابع على الدعاية والتحريض المنتظمين….. في القوات المسلحة، كما طالب الشرط الرابع عشر بان تجرى الأحزاب الشيوعية في البلاد التي يستطيع فيها الشيوعيون أن يعملوا بشكل شرعي تطهير دوري لعضويتها (إعادة تسجيل) بهدف تخليص الحزب بانتظام من العناصر البرجوازية الصغيرة التي تتسرب إليه حتما،.
seo أدوات أمن المعلومات إدارة إدارة المحتوى الإعلام الاجتماعي الإعلام الجديد البث المباشر البريد الإلكتروني البيانات التبرعات التسويق التقنية التقنية المباركة التواصل التواصل الاجتماعي الجمعيات الجمعيات الخيرية الجهات الخيرية الشبكات الإجتماعية الشبكات الاجتماعية العمل الخيري الفيسبوك المعلومات المنظمات المنظمات الخيرية المواقع الإلكترونية اليوتيوب انفوجراف انفوجرافيك تحليل تسويق تسويق الكتروني تقنية تقنية العمل الخيري تويتر جمع التبرعات جمعيات خيرية سناب شات شبكات التواصل صناعة المحتوى فيسبوك مؤتمر مميز مواقع
<ul class="roundup-block__posts"><li class="roundup-block__post"><a class="roundup-block__post-link" href="http://business.tutsplus.com/tutorials/the-lean-agile-way-to-build-your-first-product--cms-21499"><img class="roundup-block__preview-image" data-src="https://cms-assets.tutsplus.com/uploads/users/23/posts/21499/preview_image/4-preview-lean-agile-startup.png"><div class="roundup-block__primary-category topic-business">بدء التشغيل</div> <div class="roundup-block__post-title">الطريقة الخفيفة والرخيصة لبناء أول منتج لك</div> <div class="roundup-block__author">أندرو بلاكمان</div></a></li></ul> https://1dj7ia2prpz93pxo7t32a2j1-wpengine.netdna-ssl.com/wp-content/uploads/2013/01/donor-growth1-367x235.jpg
هل تتعرض الاشتراكية الديمقراطية للخطر بتحقيق الخطة التي نقترحها؟ قد يقال إن الخطر في تدفق مفاجئ لأعداد واسعة من غير الاشتراكيين الديمقراطيين إلى الحزب. إذا حدث ذلك، سيذوب الحزب بين الجماهير. وسيتوقف إن يكون الطليعة الواعية لطبقته. وسينخفض دوره إلى دور الذيل، سيعنى ذلك فترة يرثى لها جدا بالفعل. ولا شك أن هذا الخطر يمكن أن يصبح خطيرا جدا إذا أظهرنا أي ميل نحوالديماجوجية. أوإذا افتقدنا المبادئ الحزبية…بالكامل، أوإذا كانت هذه المبادئ ضعيفة ومزعزعة. ولكن الواقع هوأنه لا توجد أي ميل نحوالديماجوجية… لقد طالبنا أولئك الذين ينضمون للحزب بالوعي الطبقي، وأصررنا على الأهمية الهائلة للاستمرارية في تطور الحزب، ودعونا للانضباط وطالبنا بتدريب كل عضوبالحزب في واحدة أوأخرى من منظمات الحزب…لا تنسوا أنه في كل حزب حي ومتنامي ستكون هناك دائما عناصر عدم استقرار وتذبذب وتردد. ولكن هذه العناصر يمكن التأثير عليها، وسوف لتأثير النواة الثابتة والصلبة من الاشتراكيين الديمقراطيين”.
seo أدوات أمن المعلومات إدارة إدارة المحتوى الإعلام الاجتماعي الإعلام الجديد البث المباشر البريد الإلكتروني البيانات التبرعات التسويق التقنية التقنية المباركة التواصل التواصل الاجتماعي الجمعيات الجمعيات الخيرية الجهات الخيرية الشبكات الإجتماعية الشبكات الاجتماعية العمل الخيري الفيسبوك المعلومات المنظمات المنظمات الخيرية المواقع الإلكترونية اليوتيوب انفوجراف انفوجرافيك تحليل تسويق تسويق الكتروني تقنية تقنية العمل الخيري تويتر جمع التبرعات جمعيات خيرية سناب شات شبكات التواصل صناعة المحتوى فيسبوك مؤتمر مميز مواقع
<p>هنا هو بيت القصيد: معظم الشركات الصغيرة لا يذهبون إلى زيادة تمويل رأس المال الاستثماري. يمكن أن تكون الأعمال التجارية الخاصة بك تعمل بشكل جيد، مع احتمالات جيدة طويلة الأمد ومربحة، ولكن فإنه لا يزال لن تفي بمعايير شركات الاستثمار الرأسمالي إلا أنه يمكن أن يحقق النمو المذهل في فترة زمنية محددة. يعني عموما أن شركات التكنولوجيا العالية في المراحل الأولى لتنميتها، مع آفاق مقنعة جداً.</p>
الدور البارز للحزب البلشفي في انتفاضة أكتوبر المسلحة مضافا إلى العدد الصغير نسبيا للمشاركين في القتال وإنجاز العملية(على الأقل في العاصمة) دفع كل ذلك العديد من المعلقين إلى تصوير الثورة على أنها بالأساس انقلاب قامت به أقلية صغيرة ذات عزم عملت بشكل مستقل تماما عن الطبقة التي زعمت تمثيلها، ومما يجعل هذا الرأي يبدوأقوى إصرار لينين المتكرر على انه من الضروري محاربة الأوهام الدستورية والآمال المعقودة على مؤتمر السوفتيات ونبذ الفكرة المسبقة القائلة بان علينا بشكل قاطع أن ننتظر انعقاده. ألم يناقض المجرى الفعلي للانتفاضة المسلحة تماما التمييز بين الحزب والدولة الذي ناقشناه قبل قليل، أولم يعن ذلك أن المفهوم اللينيني للحزب كأقلية طليعية أدى حتما من الناحية العملية إلى الاستيلاء على السلطة بواسطة هذه الأقلية؟ في الإجابة على هذه الأسئلة من الضروري ألا ننظر فقط إلى الفترة التي أعتمد مصير الثورة خلالها على أيام قليلة من القتال، وإنما إلى تطور سياسة لينين على مدى1917. وضع لينين البلاشفة لأول مرة على طريق الاستيلاء على السلطة عندما كتب” أطروحات أبريل”، ولكنه حذر من البداية” من أي نوع من المغامرة البلانكية”. لقد كتب لينين:
<p>تغطي هذه السلسلة أيضاً <a href="https://business.tutsplus.com/tutorials/the-pros-and-cons-of-having-private-equity-firms-invest-in-your-business--cms-19887">الأسهم الخاصة</a> و<a href="https://business.tutsplus.com/tutorials/how-businesses-raise-funds-through-ipos--cms-20042">الاكتتابات</a>، ولكن هذه الخيارات التمويلية مناسبة أكثر لتطوير المشاريع بدلاً من البدء بمشروع.<br></p>
<p>والنتيجة أن أكثر من نصف جميع الشركات الصغيرة قد رفضت للقروض التي تمس الحاجة إليها في السنوات الأربع الماضية، ووفقا <a href="http://www.nsba.biz/wp-content/uploads/2012/07/Access-to-Capital-Survey.pdf">لدراسة استقصائية</a> أجرتها "الرابطة الوطنية للأعمال التجارية الصغيرة". وباﻹضافة إلى ذلك، أفادت 29% شركات الصغيرة على القروض القائمة أو ائتمانية خفضت.</p>
×