تصدرت في تقريره الثالث المنشور 9 ديسمبر/كانون أول 1996 صورة لسنوب دوج Snoop Dogg، أحد مغنيي الراب الأمريكيين الذين لا علاقة لهم بالروك من أساسه، ثم كانت لهجة التقرير الثالث دفاعية أكثر بعد أن هوجم عبد الله بسبب فبركته، بالإضافة الى "الفتيْ" بأن اليزيديين يعبدون الشيطان ويمضي في هذه الهرتلة لمدة صفحة كاملة ثم يسرد حواديت من فرنسا وأمريكا عن عبدة الشيطان لا علاقة لها بمصر فقط، بغرض الإثارة، ومنها قصص المجرم الأمريكي تشارلز مانسون Charles Manson وديفيد كوريش David Koresh، الأمريكي الذي زعم أنه النبي الأخير، والذي قامت المباحث الفيدرالية بمذبحة ضد أتباعه.

التحليل والتركيب هما طريقتان لاكتشاف وتلخيص نتائج التقييم. والغرض منهما هو اكتشاف الأنماط في الدليل إما بعزل النتائج المهمة (التحليل) أو بتجميع مصادر مختلفة من المعلومات للوصول إلى فهم أوسع (التركيب). ويتطلب التقييم القائم على طرائق مختلطة تحليل كل عنصر في الدليل على حدة كما يتطلب تركيبة من كل المصادر لتفحص الأنماط المستخرجة. إن فك الرموز وتوضيح الوقائع في جسم الدلائل يتطلب أن نتخذ قراراً حول كيفية تنظيم المعلومات، وتصنيفها، ومقارنتها وعرضها. وهذه القرارات تسترشد بالأسئلة المطروحة، وأنواع البيانات المتاحة، وخصوصاً بما يقدمه أصحاب المصلحة والمستخدِمون الأساسيون المستهدَفون. http://auckland-deaf.org.nz/wp-content/uploads/2016/10/fun_in_fundraiging_icon-450x434.png


ما هي التغيرات بعد1871؟ إنها تتمثل كلها – أوطابعها العام أومجملها- في أن البيروقراطية في كل مكان قد تضخمت (في البرلمانية وداخلها في الحكم الذاتي المحلى، كما في الشركات المساهمة المشتركة والاتحادات الاحتكارية وما إلى ذلك). ذلك هوالأول. أما الثاني فهوأن الأحزاب الاشتراكية، العمالية قد تحولت، بنسبة3/4إلى بيروقراطية مماثلة. الانشقاق بين الاشتراكيين-الوطنيين والأمميين. بين الإصلاحيين والثوريين، له بالتالي دلالة اكثر عمقا: الإصلاحيون والاشتراكيون – الوطنيون يراهنون على الدولة البيروقراطية في حين أن الثوريين يستعين عليهم تخطيها مستبدلين إياها ” بالكوميونة” وهى نصف دولة جديدة ربما يستطيع المرء باختصار وصرامة أن يعبر عن الأمر كله هكذا :استبدال آلة الدولة القديمة (المصنوعة سلفا) والبرلمانات بسوفيتات نواب العمال ووكلائها هنا يكمن الجوهر!!

لا يستطيع حزب يحتوى على جناح ثوري وآخر إصلاحي أي مجموعات لها أهداف مختلفة جوهريا -أن يكون عمليا منظمة منضبطة هكذا فعلى الرغم من الاشتراكية الديموقراطية الألمانية أعطت أهمية خاصة عظيمة للمركزية الإدارية والوحدة الحزبية فقد كان لها موقف شديد التهاون إزاء انتهاكات الانضباط من جانب كبراء الحزب والقادة النقابيين… الخ الانضباط لتحقيق الوحدة في العمل ولكن إذا وضعت الوحدة التنظيمية فوق المبدأ فان الانضباط الحقيقي يختفي بالضرورة. https://doublethedonation.com/tips/wp-content/uploads/2013/07/matching-gifts-for-fundraising-walks-runs-cycling.jpg


<p>إذا قمت بتعيين سعر مرتفع للغاية ، فلن يكون هناك ما يكفي من الاهتمام في الاكتتاب العام ، وستواجه صعوبة في بيع أسهم كافية والحفاظ على السعر بعد الاكتتاب العام. حدث ذلك مع الاكتتاب العام للفيسبوك ، عندما كان على المكتتبين أن <a href="http://www.bloomberg.com/news/2012-05-19/facebook-banker-morgan-stanley-props-up-price-it-helped-boost.html">يدعموا السهم </a>ليحافظوا عليه بسعر 38 دولار.</p>
الموارد تشمل الوقت، والمواهب، والتجهيزات، والمعلومات، والمال والأرصدة الأخرى المتاحة لتنفيذ أنشطة البرنامج. ومراجعة الموارد التي يمتلكها البرنامج تنبئ بالكثير عن حجم وكثافة الخدمات. ويمكن أيضاً أن تشير إلى مواضيع فيها تباين بين ما تريد المجموعة أن تفعل وبين الموارد المتوافرة لتنفيذ هذه الأنشطة. إن فهم تكاليف البرنامج ضرورة لقياس المعادلة بين التكلفة والمنفعة عند التقييم.
<p>نظير إلى نظير الإقراض أيضا خيار. في هذه الحالة، يمكنك الذهاب إلى موقع على شبكة الإنترنت، والاقتراض من الأشخاص الآخرين الذين قمت بالاشتراك في الموقع. غالباً ما سيتم تقسيم القرض الخاص بك بين العديد من الناس مختلفة — على سبيل المثال، إذا كنت اقتراض مبلغ 1,000، كنت قد فعلا يكون الاقتراض 10 دولار من 100 شخص مختلف، حيث يكون خطر افتراضي لكل مقرض الفردية أقل.</p> https://www.qgiv.com/blog/wp-content/uploads/2018/10/peer-to-peer-fundraising_who-can-fundraise.jpg
اول مرة تصير في التاريخ اذا اردت التبرع قربة الى الله تعالى تحتاج الى تصريح من البلوشي ووزارتها. أمركم مشكل يالبحرين ما ادري الى بتوصلون. الديرة فيها فقر وبطالة والصناديق تسعى لهؤلاء المساكين والفقراء وانتو كل يوم حطيتون لهم قانون. يوم تقولون ما يصير صندوق لازم جمعية ويوم التبرعات لازم تحتاج تصريح وكل يوم عقدوها والفقراء والمساكين ترى دعوتهم مستجابة وبتشوفون. لكن المشكلة اللي فوق ما يطالع تحت لكن يوم من الايام تنكسر رقبته
أي جامعة سوف يكون لها فرق من محترفي ” البحث عن المتبرع المحتمل ” نعم أنها عملية إحترافية كاملة مع المنظمة المهنية الخاصة بها (APRA) والمعايير والمؤتمرات والأخلاقيات الخ. الآن، الباحث الجامعي عن المتبرع المحتمل لديه الأدوات التي تحدد المتبرع لك، وهي السيدة التي باعت شركتها مؤخراً بمبلغ ۳۰۰ مليون دولار. وهي بالفعل مُحبة لمنظمتك الصغيرة غير الربحية، ولكنك لا تعرف عن ثروتها الحديثة. سوف تحصل الجامعة المحلية التى ذهبت لها على تبرع مبدأي منها مقداره 350,000 دولار هذا العام. وكان من الممكن أن يكون هذا التبرع لمنظمتك، ولكنك لم تعرف هذا ببساطة.
من السذاجة الافتراض بأن الدروس المستخلصة في التقييم سيجري استخدامها في اتخاذ القرارات والخطوات العملية التالية. على المقيّيمين بذل جهد مقصود لضمان أن تستخدم النتائج على وجه مناسب. ويتضمن التحضير لاستخدامها تفكيراً استراتيجياً وتيقظاً عند البحث عن فرص للتواصل والتأثير، وهما أمران ينبغي أن يبدأ في المراحل المبكرة في العملية وأن يستمرا عبر التقييم كله. هناك خمسة عناصر ذات أهمية رئيسية لضمان استخدام توصيات التقييم:
هكذا، فإن نظرية لينين حول الدولة كانت تكملة لا غنى عنها لنظريته حول الحزب. كانت نظرية الدولة هي ما أكد أن اقتصار الحزب على الأقلية المتقدمة من البروليتاريا لم يتضمن بأي حال من الأحوال أن يحل الحزب محل الطبقة ككل أوأن يسعى للوصول للسلطة كأقلية. وكانت نظرية الدولة هي ما جعل النظرية اللينينية حول الحزب تتجانس مع المبدأ الجوهري للماركسية وهوأن تحرر الطبقة العاملة يجب أن تحققه الطبقة العاملة نفسها”.

من الشيق مقارنة رد فعل لينين لهذه الحالة برد فعل هزيمة ثورات1848. حل ماركس العصبة الشيوعية وترك المهاجرون في شجارا تهم التافهة وتفرغ للدراسة. أما لينين فقد تثبت باستقتال ببقايا تنظيمه الحزبي وبفكرة الحزب،مدافعا عنهما بحماسة ضد كل الهجمات. لقد كتب: ” دع الرجعية تعربد…الحزب الذي ينجح في تعزيز نفسه من أجل العمل المثابر في الاتصال بالجماهير؛ حزب الطبقة المتقدمة الذي ينجح في تنظيم طليعته والذي يواجه قواه بحيث يؤثر بروح اشتراكية ديمقراطية على جميع جوانب حياة البروليتاريا – حزب كهذا سينتصر مهما حدث.
ما هي التغيرات بعد1871؟ إنها تتمثل كلها – أوطابعها العام أومجملها- في أن البيروقراطية في كل مكان قد تضخمت (في البرلمانية وداخلها في الحكم الذاتي المحلى، كما في الشركات المساهمة المشتركة والاتحادات الاحتكارية وما إلى ذلك). ذلك هوالأول. أما الثاني فهوأن الأحزاب الاشتراكية، العمالية قد تحولت، بنسبة3/4إلى بيروقراطية مماثلة. الانشقاق بين الاشتراكيين-الوطنيين والأمميين. بين الإصلاحيين والثوريين، له بالتالي دلالة اكثر عمقا: الإصلاحيون والاشتراكيون – الوطنيون يراهنون على الدولة البيروقراطية في حين أن الثوريين يستعين عليهم تخطيها مستبدلين إياها ” بالكوميونة” وهى نصف دولة جديدة ربما يستطيع المرء باختصار وصرامة أن يعبر عن الأمر كله هكذا :استبدال آلة الدولة القديمة (المصنوعة سلفا) والبرلمانات بسوفيتات نواب العمال ووكلائها هنا يكمن الجوهر!!
×