<p>مواقع مقارنة الأسعار مكان جيد للبدء. في الولايات المتحدة، على سبيل المثال، يمكنك الذهاب إلى <a href="https://www.nerdwallet.com/small-business-loans">الصفحة في نيردواليت للحصول على القروض التجارية الصغيرة</a>. قمت بإدخال بعض التفاصيل حول عملك واموالك، وأنه يعطي لك بعض أسعار الفائدة في عينة من مختلف مقدمي الخدمات. تتوفر مواقع مماثلة في بلدان مختلفة، في المملكة المتحدة، على سبيل المثال، يمكن استخدام مو<a href="http://www.moneysupermarket.com/business-finance/">نيسوبيرماركيت</a>، وفي أستراليا، قد تتمكن من محاولة <a href="http://www.infochoice.com.au/small-business/banking-loan/business-loans.aspx">إينفوتشويسي</a>.</p>

أصحاب المصلحة: يشير هذا المصطلح إلى أولئك الذين يهمهم البرنامج أو الجهد – أو يراهنون عليه. من هؤلاء هناك الأشخاص الذين يفترض أنهم يستفيدون (كالأطفال وأهلهم أو من يرعاهم) أو أصحاب النفوذ المحدد (كالمسؤولين المنتخبين أو المعيّنين) أو أولئك الذين يعارضونه ( أي خصوم البرنامج أو الجهد المتحملين). والسؤالان الرئيسيان عن "أصحاب المصلحة" هما: مَن يهمه الأمر؟ وما الذي يهمه فيه؟
<p>لحسن الحظ، انها ليست خطوة صعبة. هناك الكثير من التطبيقات والبرامج الحاسوبية في مجال المحاسبة مثل  <a href="http://quickbooks.intuit.com/">QuickBooks</a>, <a href="http://www.freshbooks.com/">FreshBooks</a>, <a href="http://www.netsuite.com/portal/home.shtml">NetSuite</a> و <a href="https://www.xero.com/">Xero</a> على سبيل المثال لا الحصر. العديد من التطبيقات توفر تجربة مجانية، لذا ألقِ نظرة واختر الأنسب. </p>
<ul class="roundup-block__contents posts--half-width roundup-block--list"><li class="roundup-block__content"><a class="roundup-block__content-link" href="http://business.tutsplus.com/tutorials/a-freelancers-guide-to-getting-paid-on-time--cms-24726"><img class="roundup-block__preview-image" data-src="https://cms-assets.tutsplus.com/uploads/users/23/posts/24726/preview_image/paid-on-time.png"><div class="roundup-block__primary-category topic-business">العمل الحر</div> <div class="roundup-block__content-title">دليل العامل الحر للحصول على المال في الموعد المحدد</div> <div class="roundup-block__author">أندرو بلاكمان (Andrew Blackman)</div></a></li></ul>
ولكان ما تبقى من حياته قد اشتمل على تكرارات فقط. وهذا ليس واقع الأمر على الإطلاق” هناك فجوة كبيرة بين نظرية لينين حول الحزب في 1903و1904 وتلك الخاصة بعام1919 عند إنشاء الأممية الشيوعية. لقد طور لينين هذه النظرية. ليس مرة واحدة، وإنما خلال سلسلة من ردود الفعل والتعميمات المستقاة من سير الصراع الطبقي. وبالتالي، وكما هوالأمر مع ماركس، فإن فهم هذه النظرية لا يمكن اشتقاقه من نص أونصين أساسيين، وإنما ينبغي استخلاصه من دراسة ممارسة لينين ككل. http://www.cfre.org/wp-content/uploads/2013/09/NEW-KAFP-LOGO-2014.jpg
إن تنظيم ملايين العمال في حزب عالمي واحد، الأممية الشيوعية أثناء سنواته الأولى القليلة يمثل من نواحي كثيرة أعلى نقطة وصلت إليها الحركة الثورية الماركسية ومع ذلك فقد كان هذا فشلا أيضا ليس فقط من حيث انه لم يثمر ثورة عالمية فورية. وإنما أيضا من حيث أن الكومنترن توقف عن أن يكون قوة ثورية على الإطلاق خلال سنوات قليلة من إنشائه واصبح أداة خاضعة للسياسة الخارجية الروسية.كانت السيطرة الروسية هي الصخرة التي تحطمت عليها الأممية الشيوعية لقد كان بالطبع حتميا أن يتم بالاستماع باحترام لزعماء أول ثورة عمالية ناجحة وفضلا عن ذلك فقد كان هذا في البداية عاملا إيجابيا حيث أن الزعماء الروس وخاصة لينين وتروتسكي كانوا متفوقين بوضوح في النظرية والخبرة العملية على أي شخص في الأحزاب الأوروبية الجديدة اعترف لينين صراحة بواقع القيادة الروسية ولكنه افترض أنها ستكون مؤقتة فقط أن القيادة في الأممية البروليتارية الثورية ذهبت لفترة ليست قصيرة بلا شك للروس كما كانت في فترات عديدة من القرن التاسع عشر في أيدي البريطانيين ثم الفرنسيين ثم الألمان طالما أن الثورة الفرنسية ربطت مصيرها بنجاح الثورة دوليا،فإن سيطرة الزعماء الروس ساعدت الأممية ولكن متى تم التخلي عن هذا التوجه تحطمت الأممية.
إن تنظيم ملايين العمال في حزب عالمي واحد، الأممية الشيوعية أثناء سنواته الأولى القليلة يمثل من نواحي كثيرة أعلى نقطة وصلت إليها الحركة الثورية الماركسية ومع ذلك فقد كان هذا فشلا أيضا ليس فقط من حيث انه لم يثمر ثورة عالمية فورية. وإنما أيضا من حيث أن الكومنترن توقف عن أن يكون قوة ثورية على الإطلاق خلال سنوات قليلة من إنشائه واصبح أداة خاضعة للسياسة الخارجية الروسية.كانت السيطرة الروسية هي الصخرة التي تحطمت عليها الأممية الشيوعية لقد كان بالطبع حتميا أن يتم بالاستماع باحترام لزعماء أول ثورة عمالية ناجحة وفضلا عن ذلك فقد كان هذا في البداية عاملا إيجابيا حيث أن الزعماء الروس وخاصة لينين وتروتسكي كانوا متفوقين بوضوح في النظرية والخبرة العملية على أي شخص في الأحزاب الأوروبية الجديدة اعترف لينين صراحة بواقع القيادة الروسية ولكنه افترض أنها ستكون مؤقتة فقط أن القيادة في الأممية البروليتارية الثورية ذهبت لفترة ليست قصيرة بلا شك للروس كما كانت في فترات عديدة من القرن التاسع عشر في أيدي البريطانيين ثم الفرنسيين ثم الألمان طالما أن الثورة الفرنسية ربطت مصيرها بنجاح الثورة دوليا،فإن سيطرة الزعماء الروس ساعدت الأممية ولكن متى تم التخلي عن هذا التوجه تحطمت الأممية.
×